مانويل جوزيه يهاجم صحفيين مصر ولاعبي الأهلي والمصريين!


هذه هي النتيجة!
جاء مانويل جوزيه للأهلي ولم يكن يعرفه أحد وخرج منه أشهر من النار على علم وله إسم في عالم التدريب والنتيجة نكران الجميل للبلد التي احتضنته طيلة هذه السنين وللفريق الذي صنع أسمه وللجمهور الذي قدره وأحبه وحمله فوق الأعناق وجعل منه أسطورة، مانويل جوزيه في حوار له مع جريدة إماراتية هاجم اللاعبين المصريين عموماً وهاجم الحضري وقال أنه على استعداد لبيع أهله مقابل الفلوس! وهاجم اللعب المصري وقال أنه لاعب لا يعتمد عليه! وقال أنه لم يصنع شيء في مصر ولكنك عندما تكون أعور في بلد عميان فإنك تكون ملكاً!!!
لقد اعتدنا من جوزيه على طولة لسانه وقلة أدبه أثناء وجوده في مصر، ورغم ذلك كانت إدارة الأهلي تعطيه كل الصلاحيات ولا تسمح لأحد أن يقترب منه ولم تحاسبه على ما يفعل ويقوم به من إساءة للجميع ولايشفع له أبداً أنه مدرب كفئ خصوصاً في ظل وجود هذه الكوكبة من اللاعبين الكبار الذي أشاد لهم العالم في بطولة كأس القارات وهو لا يعترف بهم.
وكلامي هنا ليس لجوزيه فهو لن يقرأ كلامي أو يفهمه ولكن هذا درس لإدارة الأهلي حتى لا تسمح لأي مدرب أي كانت انجازاته أن يتطاول على أحد وأن يكون هناك وقفة ضد أي تجاوز وإلا فلا داعي أن نظل نغني ونقول الأهلي مدرسة للأخلاق والتربية قبل أن يكون مدرسة في فن الكورة.

تعليقات