حاخامات يهود ومنظمات يهودية تنتقد الرئيس مبارك ومصر لاستقبالها الرئيس السوداني عمر البشير!


أكاد أموت من الغيظ من هذه البجاحة والوقاحة والتدخل السافر في شأن سيادي وداخلي مصري! والأدهى أنه آتي من حاخامات يهود ومنظمات يهودية في أمريكا عن طريق رسالة موقعة من 100 حاخام وموجهة للرئيس مبارك! قالوا كيف يكون البشير مُدان من قبل المحكمة الجنائية الهزلية الدولية ولا يتم توقيفه في مصر، كان المفروض أن يكون في استقبال البشير قوة خاصة للقبض عليه في المطار بمجرد وصوله حتى ترضى عنا المنظمات اليهودية!!! ما هذا السخف؟ كم من الأحكام صدرت بحق قادة يهود إسرائيلين؟ كم من الجرائم ارتكبوها في حق الشعب الفلسطيني؟

كأننا نشاهد مسرحية هزلية مملة وجميع الممثلين يعلمون كم هم مملين وغير مقنعين ولا يزالون يصرون على الاستمرار في آدائهم لتلك الأدوار! لا أدري ماذا كان في عقول هؤلاء وهم يرسلون بهذه الرسالة فعلاً إن لم تستحي فاصنع ما شئت...

اسرائيل تملأ الفضاء ضجيجاً ضد كل من يفكر في امتلاك أسلحة نووية أو حتى مفاعلات نووية سلمية ووصلت بهم البجاحة أن يطلبوا من المجتمع الدولي أن تكون هناك وقفة صارمة ضد مصر والسعودية لوقف مساعيهم لامتلاك الطاقة النووية حتى يتم ردع كل من يفكر في ذلك رغم أن مصر والسعودية أعلنتا مراراً أنها ستكون للأغراض السلمية كما أعلنتا رفض وضرورة أن يكون الشرق الأوسط خالي من أسلحة الدمار الشامل ولكن العمى أصاب إسرائيل والعالم أو يتعاموا عن ما لدى إسرائيل من أسلحة دمار شامل ورؤوس نووية وفقط يرون ما يحلوا لهم. إسرائيل سحلت الشعب الفلسطيني في غزة بكل وحشبة ثم ماذا؟ لا شيء ...عيب يا إسرائيل المرة القادمة اقتلوهم بهدوء ودون أن تجرحوهم!!! حسبنا الله ونعم الوكيل...


كلمة أخيرة مزنوق فيها للجماعة الذين أرسلوا هذه الرسالة وإذا لم أقولها ممكن أموت بجد...طوززززززززززز

تعليقات