النتن ياهو يرفض تقرير جولدستون ويطلب الوقوف ضده!

تخيلوا معي ما الذي قد يخرج من فم النتن ياهو، إنه بالتأكيد كلام أنتن وأقذر...
المذكور أوطاه نتن ياهو يرفض تقرير جولدستون الذي أدان إسرائيل وجنودها ووجه إليها تهم إرتكاب جرائم حرب في عدوانها الوحشي على غزة، وطبعاً الكلام معجبش النتن وأتباعه فقرروا شن حرب إخرى على التقرير رافضين اعتبار عساكر وقادة الجيش الاسرائيلي القتلة مجرمي حرب! إذا لم يكن هؤلاء مجرمي حرب فمن يكون إذن؟
جولد ستون كان قد ذكر في تقرير أنه يجب وضع حد لسياسة الإفلات من العقاب التي أصبحت سائدة لفترات طويلة والحقيقة أن العقاب يقع فقط على العرب أو المسلمين بشكل أدق بل ونرى العالم كله يهاجم ويطالب بإسقاط العقوبة عندما يتعلق الأمر بعربي أو مسلم بينما نفس العالم يصيبه الخرس والعمى والصمم عندما يتعلق بإسرائيل.
إسرائيل تعودت على البجاحة وقلة الأدب ولا تجد من يحاسبها أو يقف لها وبالطبع وكما نقول في مصر "قال يا فرعون إيش فرعنك قال ملقتش حد يلمني"
النتن وأزلامه من باقي الوزراء طلبوا من المجتمع الإسرائيلي وجميع المؤسسات الإسرائيلية الوقوف ضد التقرير والتصدي له...
فهلا نحن العرب اتحدنا لملاحقة هؤلاء السفاحين والقتلة لإنزال العقوبة بهم...ياااليت

* لم أضع صورة النتن هنا حتى لا تفوح ريحته في المدونة...!


تعليقات