فلتكن إذن مباراة بين أشقاء ولعنة الله على من يزرع الفتنة...


دعونا نقولها بشكل واضح وصريح بدون مواربة أو تورية، نقولها مصريين وجزائرين في آن واحد "فلتكن إذن مباراة حب وأخوة ولم شمل"
بالله عليكم لا تفوتوا هذه الفرصة علينا وتنجرفوا وراء من يريد أن يأصل الفتنة بين الأخوة في مصر والجزائر، ما بين البلدين كبير وأكبر من أي فتنة أو زوبعة في فنجان، والآن دور المثقفين وأصحاب العقول الحكيمة أن يديروا دفة الأمور نحو التهدئة ولم الشمل.

بالأمس رأينا شماتة إسرائيل فيما حدث وبالتأكيد هي وغيرها يتمنون أن يتكرر ما حدث بل ويزيد وبالفعل بدأ تخرج أصوات وأبواق وكأنها تدق طبول المعركة الفاصلة.

كلنا مصريين وجزائريين شعرنا بالغضب والحزن لأخواننا الذين تضرروا هنا أو هناك ولكن يجب أن نستفيق سريعاً ونقف صف واحد في وجه الفتنة ونعلم ما يدبر لنا في الخفاء، من المستفيد أو الذي استفاد مما حدث؟ جواب هذا السؤال فيها تفسير ما حدث أو ما قد يحدث.

بقى على المبارة ساعات قليلة يجب أن ينشط فيها العقلاء من الجانبين ويعملوا على أن تخرج المباراة مباراة حب وأخوة بين أشقاء دم وقضية واحدة.

أياً كانت النتيجة ففي النهاية تبقى القضية واحدة والهم واحد ويجب أن نصفق للفائز ونهنئه ونربت على كتف المغلوب ونقول له "هارد لك"

تعليقات