مصر أولاً...


خالد يحيى

مراسل شوارعي - الكويت


سؤال يراودني كثيرا ويطرق علي أبواب فكري منذ انتهاء بطولة الأمم الأفريقية في نسختها السابعة والعشرين في انجولا والتي توج فيها منتخبنا المصري زعيماً علي القارة السمراء وتوج فيها الشعب المصري زعيماً في الأخلاق وروح الانتماء وضرْب أعظم الأمثلة في الوحدة والتلاحم بين مختلف طبقات المجتمع فقد بلغت سعادتي مداها في خلال واحد وعشرين يوما هي تقريبا مدة إقامة البطولة عندما رأيت ولأول مرة خمسة وثمانيين مليون مصريا بين رجل وامرأة ،

طفل ومسن ، مثقف وأمي ، حاكم ومحكوم ، الجميع يتفقون علي كلمة واحدة ألا هي ( مصر ) مصر أولا وفوق كل شيء ، نعم فمصر لا بد أن تكون فوق كل شيء

مصر فوق المصالح الشخصية ، مصر فوق تكديس الأرصدة في البنوك بأي وسيلة ، مصر فوق التهافت علي نهب أموال البنوك ،

مصر فوق مص دماء هذا الشعب العظيم وسرقة قوته ،

مصر فوق استغلال المناصب ،

مصر فوق الفرقة وبث روح الفتنة بين أبنائها ،

مصر فوق كل من تسول له نفسه المساس بها وبشعبها ،

مصر فوق كل صغير تناسي حجمه وتصور نفسه في مصاف الكبار ،

مصر فوق الجمـــــــــــــــيع ...

وأخيرا أتدرون ما هو السؤال الذي يراودني ؟ السؤال هو

متي ستدوم هذه الروح العظيمة ليس لواحد وعشرين يوما فقط بل لواحد وعشرين بليون قرن من الزمان ؟

هذا سؤالي فهل من مجيــــب ؟!!

تعليقات

‏قال غير معرف…
بارك الله فيك الكلام بتاعك تمام المختصر المفيد وندعو الله ان تبقي الروح هذه الي ابد الأبدين
بس في كل المجالات حتي نصبح اكبر الأمم
اخوك من الكويت ابو حسام