التخطي إلى المحتوى الرئيسي

واجب الضيافة الإسرائيلي لبايدن وعملية السلام!


حق على كل مضيف أن يكرم ضيفه، وأن يقدم له ما يثبت ويدلل على شيمه وأخلاقه، ومن هذا المنطلق أرادت إسرائيل أن تؤكد، وقد نجحت في ذلك مراراً،كم هي عازمة على المضي قدماً في سياستها الاستيطانية وتهويد القدس. حيث أعلنت إسرائيل عن نيتها بناء 1600 وحدة سكنية في القدس الشرقية المحتلة وتزامن هذا الإعلان مع وصول بايدن نائب الرئيس الأمريكي أوباما للأراضي المحتلة في محاولة لأعادة الحياة لعملية السلام الميتة أصلاً منذ زمن ومن المستحيل أن تعود للحياة...

بايدن لم يجد أمامه إلا أن يدين هذا الإعلان الإسرائيلي والذي يعمد أن يهين المساعي الإمريكية الهزيلة في تحقيق السلام، ثم يستمر المسلسل السخيف بإعلان مسؤول إسرائيلي أن النتن ياااااهو لم يكن على علم بهذا المشروع، يا سلام وكأنه طرطور أو عبيط لا يدري ما يحدث حوله وخرج ليقول لنا "والله ما كنت أعرف يا جدعان"

يقولون في الأمثال "لا تنفخ في قربة مقطوعة" لأنك ستضيع صحتك وعافيتك بلا فائدة، وهذا الكيان الصهيوني المسمى إسرائيل لا يعرف عهود ولا مواثيق ولا يحترم أي اتفاقيات، والأمر المحير هو أن الجميع على علم بهذا ورغم ذلك يستمرون في السعي للوصول لحل سلمي مع إسرائيل! أي حل سلمي هذا الذي تبحثون عنه يا سادة؟! إسرائيل لا تعرف حلول سلمية، إسرائيل عندما وقعت على اتفاقية السلام سابقاً مع مصر كانت مجبرة وخانعة لأنها تلقت درسأ قاسياً علمها الأدب بالظبط مثل البلطجي الذي يطيح في خلق الله ولا يرجع عن جبروته إلا عندما يخرج له من "يضربه على قفاه" على الملأ وأمام الجميع، وغير ذلك من طرق واستجداءات لا تفلح معه.

أنت تضيعون وقتكم عندما تعتقدون أنه من الممكن تحقيق سلام مع إسرائيل فهي لا تريده ولا تسعى إليه ولن تتخلى أبداً عن حلمها المتأصل والمرتبط مباشرة بالعقيدة اليهودية وإعادة بناء الهيكل على أنقاض الأقصى.

بالمناسبة الجامعة العربية قررت أن تجتمع لبحث الرد الذي يعرفه كل عربي سلفاً "نشجب وندين ونعترض ونندد ونولول" ثم طظ فشششش...

مثل تاني نهديه نحن معشر الشعب العربي للجامعة العربية، ببساطة "الضرب على القفا شفا" وإسرائيل مريضة وفي حاجة ماسة للدواء كى تشفى فأعطوها إياه.




تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

كيف تتحدث الإنجليزية بطلاقة؟ How to speak fluent English

الحقيقة أن هذا السؤال سمعته كثيراً، وربما لا يعرف الكثيرين أنني خريج أحد الكليات المتخصصة في علوم اللغة الإنجليزية، وهي كلية الأداب، وأكثر من مرة يطلب مني بعض الأصدقاء والزملاء مساعدتهم في تحسين لغتهم الإنجليزي، وكيفية القدرة على التعبير عن أفكارهم بإنجليزية صحيحة، كل هذا كان دوماً يجعلني أفكر في تأليف كتاب يهتم بشرح قواعد اللغة الإنجليزية بشكل مبسط وسلس، وحتى يحدث هذا فسوف أبدأ بإذن الله في تقديم بعض الدروس والشروح في اللغة الإنجليزية وقواعدها هنا في هذه المدونة لعلها تكون بذرة للكتاب الذي أحلم به.

كيف تتحدث الإنجليزية بطلاقة؟
?HOW TO SPEAK FLUENT ENGLISH

تعتبر اللغة الإنجليزية مشكلة للكثيرين و يراها البعض عقبة في طريق نجاحهم. والحقيقة أن اللغة الإنجليزية، مثلها في ذلك مثل أي لغة أخرى، عبارة عن مجموعة من الحروف إذا تم وضعها بجوار بعضها البعض بالطريقة الصحيحة تشكل كلمات، و الكلمات بدورها عندما توضع بجوار بعضها بالشكل المناسب تشكل لنا جمل مفهومة، و في النهاية بربط تلك الجمل ببعضها البعض بالروابط المناسبة وبالأسلوب الصحيح، نستطيع أن نتحدث جمل باللغة الإنجليزية يفهمها من حولنا و بالطبع نستط…

فدعا ربه أنى مغلوب فانتصر...

يارب...
يارب...
يارب...

المرايا المكسورة...

هل هذا أنا؟!
أهذا حقاً وجهي؟!
أهذه هي قسماتي التي أحفظها عن ظهر قلب؟!

جاءه الجواب من داخله...من ذلك الركن البعيد المظلم في عقله...فكان الصوت غريباً وكأنه يخرج من عمق بئر سحيق...
"نعم هذا أنت"
ولكن ماذا حل بوجهي؟!
ما الذي جعلني لا أعرفني وأنظر إلي وكانني شخص آخر؟
هل من المعقول ما يحدث؟!
العين ليست في مكانها الصحيح وأصبح بها خطوط كثيرة!
وأين عيني الآخرى؟! أين ذهبت؟! لماذا ليست في مكانها؟!
إزداد هلعاً وتعالت حيرته وهو يتابع النظر مندهشاً...

يا الله حتى الأنف صار به قطع طولي وكأنه انقسم اثنين!
والفم أصبحت الشفتان مشققتان على نحو عجيب!

و...
ولكن مهلاً...
هذا قطعاً ليس أنا...
تحسس وجهه بحركة لاإرادية ليجد عينيه في مكانهما...
والأنف سليم والفم على حاله...

إنها المرآة...
المرآة مكسورة وتناثرت أجزائها في أرجاء الغرفة بعد أن سقطت من يده...
ولكن...
لماذا حدث هذا؟
لماذا صدقت المرآة؟
لماذا خدعتني وجعلتني أصدق أني كذلك؟!

ليست المرآة هي السبب...
إنه أنا!
إنه أنا من أراني هكذا!
أنا من أراني مشوه...
أنا من أراني قبيح...
أنا من أراني عاجز ...بائس لا أقدر على شيء أو إحداث تغيير فيما حولي!
أنا من رسم لي الخط والبرواز وربطني…