التخطي إلى المحتوى الرئيسي

اللي بني مصر كان في الأصل...فسخاني!


قبل أن ندخل في نقاشات وجدال حول صحة فرضية عنوان المقال تعالوا نحسبها صح من الأول، من زمااان أوي بالتحديد أيام الفراعنة! عيد شم النسيم ثبت أنه كان فرعوني المنشأ، وطبعاً الفراعنة هم من بنوا مصر وأكيد كانوا يأكلون الفسيخ صح؟ يبقى اللي بني مصر كان في الأصل إيه؟ برااااافو...هو فسخاني!

واليوم الشعب المصري رغم كل معاناته وارتفاع سعر اللحمة والفسيخ طبعاً ناهيك عن باقي الهم والمشاكل اللي عايشنها، أصر هذا الشعب أن يتمسك بعادة الأجداد والاحتفال بنفس الطريقة الفرعونية الأصيلة وعلى رأسها أكل الفسيخ!
وأقولها بكل صراحة أنا لست من أنصار الفسيخ أو السردين أو حتى الرنجة وإن كانت الأخيرة أفضلهم رائحة، إلا أنني احمل موقف عدائي تجاه هذه الأكلات وخصوصاً الفسيخ وشقيقتها الملوحة، إذ أنني كيف يمكن أن أكل سمك في رأيي أصابه العفن وفاحت رائحته! مع احترامي لجماهير الفسيخ العريضة الذين بالتأكيد هيقولوا عليه جاهل فسيخياً بس هي دي الحقيقة.
لكن والله موضوع الفسيخ ده شبيه بالحالة العامة التي يعيشها الشعب المصري الغلبان اللي شايل الهم وصابر ولا بيشتكي ولا بيقول آه، شعب محاط بكل أصناف الابتلاءات من أمراض وسرقة ثروات وارتفاع أسعار وضرائب على كل شكل ولون وحالات فساد ورغم كل هذا فالشعب المصري البطل ماشي ماشي ماشي ولا بيده على رأي سي عبد الحليم حافظ!
وهاهو الشعب المصري يأكل الفسيخ أبو ريحة وحشة وهو يعلم علم اليقين وبالتأكيد سمع آلاف التحذيرات منه ويقف بالطوابير لشراء الفسيخ وإن غلا ثمنه فكله يهون مقابل شمة فسيخ وياسلام بعد أكله وانت تمشي منتشياً تملأ الجو بعبق الفسيخ الجميل.
المصريون لا يأكلون الفسيخ في شم النسيم فقط بل يأكلون الفسيخ على مدار العام وتمضغه أفواههم وتهضمه المعدة رغم به ما به من الميكروبات والسموم، يأكلونه وهم يقولون "الله" ايه الحلاوة دي كمااااان زيدوني فسيخاً زيدوني.
المصريون أحسن شعب يعيش في حالة طناش ويضحك على مشاكله ويسخر منها بل ويصدق نفسه. الحقيقة أن بعض القلة من هذا الشعب تمردت على أكل الفسيخ ويطالبون ببعض من الجاتوه والكريم كراميل الذي يتمتع بهما علية القوم لكن يبدو أن الطريق لازال طويلاً أمام هؤلاء.
نقول إيه الدنيا ربيع والجو فسيخ وكل سنة وأنتو طيبين....

تعليقات

ههههههههه .. إنت واخد موقف عدائي ضد الفسيخ كده ليه ..

انا معاك ان ريحته دي اصلا كفايه .. من غير ما تعرف اضراره ولا كده .. ريحته لوحدها بتكفي .. ممكن تشمها من على بعد 7 امتار ..

واصلا لو نزلت حتى ع الكورنيش تلاقي نفس الريحه ..

بس هنعمل ايه يعني .؟.. يعني شعب مخنوق مطحون زي ده .. هيعمل ايه .؟ .. هيسيب الدنيا ويروح ينتحر ..

اهي مجرد عاده مش أكتر .. الناس بتفرح وتنبسط وتنسى همها فيها ..

على فكره العنـوان جميـل .. فعلا مكنتش فاهماه ف الأول بس هو حلوو بجد ..

وكل سنه وانت طيـب ^_^
‏قال شوارعي
أنا في الحقيقة مش الموقف بشكل فعلي ضد الفسيخ لكن ضد الأوصاع الفسيخية التي نعيشها...هذا هو بيت القصيد
وكل سنة وأنتي طيبة
‏قال غير معرف…
اضم صوتى لصوتك ...هى فعلا اوضاع فسيخية ..بس تفتكر ثورة الجاتوة والكريم كرامل هتنجح ؟ ((:

خالص تحياتى
هبة
‏قال شوارعي
قطعاً سيكون هناك تغيير خاصة وإن استطعنا مرة واحدة أن نذوق طعم الجاتوه الأصلي ويا سلام لو كان بالفانيليا...

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

كيف تتحدث الإنجليزية بطلاقة؟ How to speak fluent English

الحقيقة أن هذا السؤال سمعته كثيراً، وربما لا يعرف الكثيرين أنني خريج أحد الكليات المتخصصة في علوم اللغة الإنجليزية، وهي كلية الأداب، وأكثر من مرة يطلب مني بعض الأصدقاء والزملاء مساعدتهم في تحسين لغتهم الإنجليزي، وكيفية القدرة على التعبير عن أفكارهم بإنجليزية صحيحة، كل هذا كان دوماً يجعلني أفكر في تأليف كتاب يهتم بشرح قواعد اللغة الإنجليزية بشكل مبسط وسلس، وحتى يحدث هذا فسوف أبدأ بإذن الله في تقديم بعض الدروس والشروح في اللغة الإنجليزية وقواعدها هنا في هذه المدونة لعلها تكون بذرة للكتاب الذي أحلم به.

كيف تتحدث الإنجليزية بطلاقة؟
?HOW TO SPEAK FLUENT ENGLISH

تعتبر اللغة الإنجليزية مشكلة للكثيرين و يراها البعض عقبة في طريق نجاحهم. والحقيقة أن اللغة الإنجليزية، مثلها في ذلك مثل أي لغة أخرى، عبارة عن مجموعة من الحروف إذا تم وضعها بجوار بعضها البعض بالطريقة الصحيحة تشكل كلمات، و الكلمات بدورها عندما توضع بجوار بعضها بالشكل المناسب تشكل لنا جمل مفهومة، و في النهاية بربط تلك الجمل ببعضها البعض بالروابط المناسبة وبالأسلوب الصحيح، نستطيع أن نتحدث جمل باللغة الإنجليزية يفهمها من حولنا و بالطبع نستط…

فدعا ربه أنى مغلوب فانتصر...

يارب...
يارب...
يارب...

المرايا المكسورة...

هل هذا أنا؟!
أهذا حقاً وجهي؟!
أهذه هي قسماتي التي أحفظها عن ظهر قلب؟!

جاءه الجواب من داخله...من ذلك الركن البعيد المظلم في عقله...فكان الصوت غريباً وكأنه يخرج من عمق بئر سحيق...
"نعم هذا أنت"
ولكن ماذا حل بوجهي؟!
ما الذي جعلني لا أعرفني وأنظر إلي وكانني شخص آخر؟
هل من المعقول ما يحدث؟!
العين ليست في مكانها الصحيح وأصبح بها خطوط كثيرة!
وأين عيني الآخرى؟! أين ذهبت؟! لماذا ليست في مكانها؟!
إزداد هلعاً وتعالت حيرته وهو يتابع النظر مندهشاً...

يا الله حتى الأنف صار به قطع طولي وكأنه انقسم اثنين!
والفم أصبحت الشفتان مشققتان على نحو عجيب!

و...
ولكن مهلاً...
هذا قطعاً ليس أنا...
تحسس وجهه بحركة لاإرادية ليجد عينيه في مكانهما...
والأنف سليم والفم على حاله...

إنها المرآة...
المرآة مكسورة وتناثرت أجزائها في أرجاء الغرفة بعد أن سقطت من يده...
ولكن...
لماذا حدث هذا؟
لماذا صدقت المرآة؟
لماذا خدعتني وجعلتني أصدق أني كذلك؟!

ليست المرآة هي السبب...
إنه أنا!
إنه أنا من أراني هكذا!
أنا من أراني مشوه...
أنا من أراني قبيح...
أنا من أراني عاجز ...بائس لا أقدر على شيء أو إحداث تغيير فيما حولي!
أنا من رسم لي الخط والبرواز وربطني…