التخطي إلى المحتوى الرئيسي

بأعلى صوت...أنا مصري وأبويا مصري...

بالعامية هكتب...
بالعامية لسان أهل ناس مصر الطيبين...
لسان محمد و حنا وجرجس وحسين...
لسان المهندسين والدكاترة والفلاحين والشيالين...
العامية اللي بيحبها كل اللي مش مصري ويحب يسمعها ويتكلمها ويغني بيها...

بالعامية هأقول أفخر بمصريتي...بالعامية هقول بأعلى صوت أنا مصري وأبويا وجدي أمي مصريين
مصر...مصر اللي لو سمعتوا يا مصريين ذي مسمعت أنا شاب عربي وهو بيقولي "أنا بعشق حاجة اسمها مصر" كنت بجد حسيتوا بلدكو عظيمة قد ايه...

مصر التاريخ والحضارة، مصر الشهامة والبطولة...
مصر اللي انكتب عليها تشيل هم غيرها وتنام تقوم تفكر في هم الناس قبل هموما...
مصر اللي سال دم شبابها ورجالتها علشان التراب والأرض...
مصر اللي يوم مكسرت قيود المحتل منسيتش غيرها وراحت تساعد وتأيد وتساند وتحارب...
مصر اللي ضحت كتير واتجرحت كتير
وكل ده وصابرة وشايلة الحمل ذي الجبل...
لا في يوم قالت كفاية...ولا في يوم قالت وأنا
مالي




وتعرفوا كمان مصر تبقى مين؟
مصر بجد هي المصريين اللي في الشارع
الناس اللي بتجري ورا لقمة العيش كل يوم
الناس المتشعبطة في الأتوبيس ساعة الضهرية والدنيا حر وعرق
مصر بتاع الفول والطعمية
مصر المسحراتي ساعة السحور وطبلته ودقتها في رمضان
مصر زحمة الشارع ليلة العيد
وبنت صغير فرحانة بفستانها الجديد
مصر.. رمل اسكندرية ساعة العصاري والشمس بتبوس مية البحر
وريحة السمك في الحواري وأيووووه على قعدة الكورنيش مع الترمس بالشطة والليمون 


مصر أهل الصعيد الجواني
أهل الشهامة والمروءة والدم الحامي

مصر...
مصر اللي ذي النهارد من 37 سنة داس رجالتها على علم اسرئيل وردوا الكرامة والأرض
قالوا مش هنقدر وقدرنا
قالوا مش هنعبر وعبرنا
قالوا وقالوا وكل اللي عنده كلمة زاد وعاد وحكاها
بس في النهاية
المصري لما قال كلمته
الكل اتخرس
الكل انبهر
الكل قال تعظيم سلام

بس النهارده مالكو كده يا مصريين...
ليه نسيتوا انتو مين
ليه نسيتوا تاريخكو
ليه نسيتوا كل اللي فات كأنه خلاص راح ومات
مع أنه لسه مماتش...لسه عايش جوه كل مصر بيحب بلده
يمكن التراب يكون غطاه شوية
بس لازم ننفض التراب ونفوق ونحب بلدنا أكتر وأكتر
ساعتها بس بلدنا دي هتبقى حاجة تانية

حب بلدكو يا مصريين
حب بلدكو يا مصريين يعني لا للسلبية
لا للخضوع والخنوع والرضا باللقمة المتغمسة بالذل

حب بلدكو يا مصريين يعني اللمة والوقفة ايد في ايد
حب بلدكو يعني نقول للغلط غلط ونقول للصح صح
حب بلدكو انكوا تخافوا عليها وترجعولها حقها
حب بلدكو حاجات كتير أوي مش ممكن أقولها كلها بس أهمها انكو تكونوا بجدا مصريين ذي اللي قبلكوا مكانوا
لو مش عارفين إزاي...
يبقى مفيش فايدة من الكلام!




تعليقات

‏قال Hala Gabr
الحقيقة أنا كنت مستنية أشوف حضرتك هتكتب ايه بالمناسبة دي ,, عجبتني اوي بالذات الجزء الأخير نفسي يبقى عندنا انتصار دلوقت مش نفضل دايما عايشين على زمان ,, كل حاجة زمان حضارة ورانتصار وعلم ودلوقت ايه ,, للاسف ي ما رجعت اسرائيل جوه سينا تاني بس بالقوى الناعمة برجال الأعمال وتحس ان سينا اصلا مش مصرية تقعد فيها زي الغريب ,, لازم بردو يكون لينا انتصار كده بالعلم بالعدل بالحرية ,, الذكرى عندنا بقت بافلام الحرب والأغاني وصور السيد الرئيس بقت مجرد اسطوانات مش حاسينها اسفة على مسحة السواد دي
‏قال شوارعي
كلامك طبعاً صحيح بس مش لازم نستسلم للإحباط واليأس وصدقني قوة القلم والكلمة أقوى من أي سلاح وبيتعملها ألف حساب وأكبر دليل لسه حاصل هو إقالة إبراهيم عيسى رئيس تحرير الدستور...

مستهونيش بسلاح القلم بتاعك وحتى لو محصلش شيءبس في النهاية هتحسي براحة ضمير إنك قلتي كلمتك

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

كيف تتحدث الإنجليزية بطلاقة؟ How to speak fluent English

الحقيقة أن هذا السؤال سمعته كثيراً، وربما لا يعرف الكثيرين أنني خريج أحد الكليات المتخصصة في علوم اللغة الإنجليزية، وهي كلية الأداب، وأكثر من مرة يطلب مني بعض الأصدقاء والزملاء مساعدتهم في تحسين لغتهم الإنجليزي، وكيفية القدرة على التعبير عن أفكارهم بإنجليزية صحيحة، كل هذا كان دوماً يجعلني أفكر في تأليف كتاب يهتم بشرح قواعد اللغة الإنجليزية بشكل مبسط وسلس، وحتى يحدث هذا فسوف أبدأ بإذن الله في تقديم بعض الدروس والشروح في اللغة الإنجليزية وقواعدها هنا في هذه المدونة لعلها تكون بذرة للكتاب الذي أحلم به.

كيف تتحدث الإنجليزية بطلاقة؟
?HOW TO SPEAK FLUENT ENGLISH

تعتبر اللغة الإنجليزية مشكلة للكثيرين و يراها البعض عقبة في طريق نجاحهم. والحقيقة أن اللغة الإنجليزية، مثلها في ذلك مثل أي لغة أخرى، عبارة عن مجموعة من الحروف إذا تم وضعها بجوار بعضها البعض بالطريقة الصحيحة تشكل كلمات، و الكلمات بدورها عندما توضع بجوار بعضها بالشكل المناسب تشكل لنا جمل مفهومة، و في النهاية بربط تلك الجمل ببعضها البعض بالروابط المناسبة وبالأسلوب الصحيح، نستطيع أن نتحدث جمل باللغة الإنجليزية يفهمها من حولنا و بالطبع نستط…

فدعا ربه أنى مغلوب فانتصر...

يارب...
يارب...
يارب...

المرايا المكسورة...

هل هذا أنا؟!
أهذا حقاً وجهي؟!
أهذه هي قسماتي التي أحفظها عن ظهر قلب؟!

جاءه الجواب من داخله...من ذلك الركن البعيد المظلم في عقله...فكان الصوت غريباً وكأنه يخرج من عمق بئر سحيق...
"نعم هذا أنت"
ولكن ماذا حل بوجهي؟!
ما الذي جعلني لا أعرفني وأنظر إلي وكانني شخص آخر؟
هل من المعقول ما يحدث؟!
العين ليست في مكانها الصحيح وأصبح بها خطوط كثيرة!
وأين عيني الآخرى؟! أين ذهبت؟! لماذا ليست في مكانها؟!
إزداد هلعاً وتعالت حيرته وهو يتابع النظر مندهشاً...

يا الله حتى الأنف صار به قطع طولي وكأنه انقسم اثنين!
والفم أصبحت الشفتان مشققتان على نحو عجيب!

و...
ولكن مهلاً...
هذا قطعاً ليس أنا...
تحسس وجهه بحركة لاإرادية ليجد عينيه في مكانهما...
والأنف سليم والفم على حاله...

إنها المرآة...
المرآة مكسورة وتناثرت أجزائها في أرجاء الغرفة بعد أن سقطت من يده...
ولكن...
لماذا حدث هذا؟
لماذا صدقت المرآة؟
لماذا خدعتني وجعلتني أصدق أني كذلك؟!

ليست المرآة هي السبب...
إنه أنا!
إنه أنا من أراني هكذا!
أنا من أراني مشوه...
أنا من أراني قبيح...
أنا من أراني عاجز ...بائس لا أقدر على شيء أو إحداث تغيير فيما حولي!
أنا من رسم لي الخط والبرواز وربطني…