التخطي إلى المحتوى الرئيسي

ديكتاتورية الرأي وشطحات المطالب وفيلم إنتي خاينة!

يبدو إن مفيش فايدة!
بجد شيء يدعو للزهق والاكتئاب!
انصرف الجميع وتهافتوا على أخذ نصيبهم من التورتة...
من غير متكون هناك تورتة من الأساس!!!
بل والأكثر إن الخوف إنها ممكن تتحرق في الفرن...

ده بالظبط اللي بيحصل في مصر دلوقتي
حالة من التفتت الغريب الذي يسري في كيان الثورة والثوار
وكأن مبارك ونظامه اتحاكموا ونالوا جزاءهم والبلد نضفت بقى
ربما لو حدث هذا كنا من الجائز أن ننظر لغد بنفس مقتوحة وكذلك نستعد لسماع وجهات النظر والآراء المختلقة.
لكن ما حدث أن لا مبارك اتحاكم ولا البلد نضفت ولا التورتة نفسها أصبحت جاهزة للأكل
حالة تفعيص وزعيق واتهامات يمين وشمال
ايه؟؟؟؟؟؟
في ايه يا عالم؟؟؟؟
متفوقوا بقى!


إحنا يدوبك لسه هنقول يا هادي نزلتوا في بعض خناق واتهامات وده خاين والتاني عميل والتالت مش فاهم حاجة
صبرنا يا رب!
لا واللي يغيظ ويفرس هو إن كل واحد أصبح ديكتاتور زمانه، رأيي وبس والكل طربشات
أعرف شخص على الانترنت لا يتورع أن يسب ويشتم معارضيه في أي رأي...يا سلام!
إيه اللي جرى؟!
ناس تانية رفعت سقف المطالب لأقصى حد وصموا آذانهم عن أي استعداد لحوار أو نقاش بالظبط ذي اللي مركب خشبتين أبلاكاش على جنب عينيه يمين وشمال وماشي وواخد في وشه واللي يحصلني يكسرني!

سبحان الله ولا حول ولا قوة إلا بالله!
أنتو خلاص نسيتو إمبارح وهباب إمبارح
بقى كل واحد دلوقتي فهامة وطلع له مخ وعضلات كمان

أنا بكتب بالعامية المرة دي لأني بجد متضايق ومتنرفز من اللي الواحد بيشوفه وبيسمعه
وبعدين خلاص أصبح لزاماً يعني نشطح...يإما أقصى اليمين أو أقصى الشمال...مفيش أرض محايدة خالص على رأي عادل أدهم
والمفروض بقى إننا نختار نكون في أي جبهة...بجد الناس احتارت ومش عارفة الحقيقة فين...
تمسك الريموت وتروح هنا تلاقي برنامج بيقول كلام وتنقل على غيره تلاقي كلام عكسه تماماً...مقولناش حاجة جميل...التنوع مطلوب لكن من غير تشويه واتهامات وتخوين ليل نهار بقى مش طول النهار أوعى ده أخوانجي وخلي بالك ده ليبراالي ولا لا لا انتبه ده سلفي وحذاري اللي هناك ده شلامبوحة!

يا جدعان الليلة لسه مخلصتش
اصبروا شوية
خلونا بس نخلص من محاكمة الراجل ورجالته ونشتغل على نضافة البلد من ذيولهم
بعدين نقعد مع بعض كلنا كده بهدوء ونتفق من غير زعيق ولا نرفزة وخيلة كدابة

لكن قبل كده اللي عنده كلمة لمذهب أو فئة أو فكر معين يلمها ويحط لسانه جوه بقه وتكون مطالبنا واحدة ومحددة في المرحلة دي...اللي هيطلع الميدان أهلاً وسهلاً لكن من غير ميرفع راية له لواحده...

والله والله والله العك ده كله بيخدم أعداء الثورة وجاي في مصلحتهم
يعني شغالين علينا بالمبدأ الاستعماري القديم المنيل بستين نيلة هو هو ...فرق تسدددد
وأدي الفرق شغالة على ودنه...تفتكروا بقى مين هيبقى السيد؟!

يارب احمي مصر وشعبها ووحد الكلمة وابعد عنها كل شر

تعليقات

‏قال وجع البنفسج
والله قلوبنا تعتصر ألما وحزنا على ما يحدث في مصر الحبيبة .. ربنا يعدي هالايام على خير وترجع مصر قوية وعفية ..

يارب تحمي وتحفظ ام الدنيا مصر واولادها وأرضها ..

قلوبنا معكم وكل عام وانتم بخير.
‏قال amiralcafe
اللي عندكم عندنا يارب احمي تونس مصر وشعبها ووحد الكلمة وابعد عنهما كل شر
رؤوف
‏قال شوارعي
كل من كان يستفيد من المناخ الفاسد في بلدينا يسعى لتوفير البيئة الخصبة لاستمراره لأنهم لما يعتادوا العيش في بيئة نظيفة ونقية

ربنا يبعد عنا جميعاً كل شر يا رب
‏قال شوارعي
أشكرك وجع البنفسج على مشاعرك وفعلاً إحنا محتاجين دعاؤكم لمصر عشان الغمة دي تنزاح وتكتمل فرحتنا بالثورة بعد تمام التطهير بإذن الله

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

كيف تتحدث الإنجليزية بطلاقة؟ How to speak fluent English

الحقيقة أن هذا السؤال سمعته كثيراً، وربما لا يعرف الكثيرين أنني خريج أحد الكليات المتخصصة في علوم اللغة الإنجليزية، وهي كلية الأداب، وأكثر من مرة يطلب مني بعض الأصدقاء والزملاء مساعدتهم في تحسين لغتهم الإنجليزي، وكيفية القدرة على التعبير عن أفكارهم بإنجليزية صحيحة، كل هذا كان دوماً يجعلني أفكر في تأليف كتاب يهتم بشرح قواعد اللغة الإنجليزية بشكل مبسط وسلس، وحتى يحدث هذا فسوف أبدأ بإذن الله في تقديم بعض الدروس والشروح في اللغة الإنجليزية وقواعدها هنا في هذه المدونة لعلها تكون بذرة للكتاب الذي أحلم به.

كيف تتحدث الإنجليزية بطلاقة؟
?HOW TO SPEAK FLUENT ENGLISH

تعتبر اللغة الإنجليزية مشكلة للكثيرين و يراها البعض عقبة في طريق نجاحهم. والحقيقة أن اللغة الإنجليزية، مثلها في ذلك مثل أي لغة أخرى، عبارة عن مجموعة من الحروف إذا تم وضعها بجوار بعضها البعض بالطريقة الصحيحة تشكل كلمات، و الكلمات بدورها عندما توضع بجوار بعضها بالشكل المناسب تشكل لنا جمل مفهومة، و في النهاية بربط تلك الجمل ببعضها البعض بالروابط المناسبة وبالأسلوب الصحيح، نستطيع أن نتحدث جمل باللغة الإنجليزية يفهمها من حولنا و بالطبع نستط…

فدعا ربه أنى مغلوب فانتصر...

يارب...
يارب...
يارب...

المرايا المكسورة...

هل هذا أنا؟!
أهذا حقاً وجهي؟!
أهذه هي قسماتي التي أحفظها عن ظهر قلب؟!

جاءه الجواب من داخله...من ذلك الركن البعيد المظلم في عقله...فكان الصوت غريباً وكأنه يخرج من عمق بئر سحيق...
"نعم هذا أنت"
ولكن ماذا حل بوجهي؟!
ما الذي جعلني لا أعرفني وأنظر إلي وكانني شخص آخر؟
هل من المعقول ما يحدث؟!
العين ليست في مكانها الصحيح وأصبح بها خطوط كثيرة!
وأين عيني الآخرى؟! أين ذهبت؟! لماذا ليست في مكانها؟!
إزداد هلعاً وتعالت حيرته وهو يتابع النظر مندهشاً...

يا الله حتى الأنف صار به قطع طولي وكأنه انقسم اثنين!
والفم أصبحت الشفتان مشققتان على نحو عجيب!

و...
ولكن مهلاً...
هذا قطعاً ليس أنا...
تحسس وجهه بحركة لاإرادية ليجد عينيه في مكانهما...
والأنف سليم والفم على حاله...

إنها المرآة...
المرآة مكسورة وتناثرت أجزائها في أرجاء الغرفة بعد أن سقطت من يده...
ولكن...
لماذا حدث هذا؟
لماذا صدقت المرآة؟
لماذا خدعتني وجعلتني أصدق أني كذلك؟!

ليست المرآة هي السبب...
إنه أنا!
إنه أنا من أراني هكذا!
أنا من أراني مشوه...
أنا من أراني قبيح...
أنا من أراني عاجز ...بائس لا أقدر على شيء أو إحداث تغيير فيما حولي!
أنا من رسم لي الخط والبرواز وربطني…