التخطي إلى المحتوى الرئيسي

كفانا موالد

لم أكن أبداً من هواة حضور الموالد أو مريديها، لكن بعد بناء على رغبة صديق لي ذهبنا معاً لمشاهدة أحد هذه الموالد وبعد جولة قصيرة في المولد وقفنا نشاهد إحدى حلقات ما يسمى زوراً "الذكر" بينما هو حفل غنائي راقص حيث تجد مجموعة من الرجال وربما بعض النساء أحياناً يتمايلن مع صوت المنشد وهم في حالة شبيه بالتوهان، وقفت متعجباً لما أرى ثم قلت لزميلي في دهشة "هو في إيه؟ الناس دي مالها؟ حاجة عجيبة!" وقبل أن يرد صديقي وجدت أحد الرجال والذي كان أمامي مباشرة ولكنه في دنيا غير الدنيا، إذ به فجأة يفتح عينينه المغمضتان وينظر لي والعرق يتصبب منه قائلاً في لهجة آمرة "إمشي من هنا يا أستاذ"! ولا أخفيكم سراً شعرت بالقلق من نظرة الرجل وخفت على نفسي وعلى صديقي فأثرت الانسحاب صامتاً من دون كلمة واحدة.

ولا أدري ما السبب في إقامة هذه الموالد حتى الآن رغم ما يحدث فيها من أمور وتجاوزات فمن بانجو وحشيش لسرقة بل وأكثر من ذلك من تجاوزات أخلاقية في تسمية مبسطة لما يحدث، ناهيك عن ما فيها من مخالفة شرعية حيث لم نسمع أن أحد الخلفاء أو الصحابة احتفل بمولد المصطفى صلى الله عليه وسلم أو أي من آل البيت بهذه الطريقة او غيرها، فما الذي يدعونا لإقامة مثل هذه الموالد. نعم يجب أن نحافظ على تراثنا الشعبي الأصيل ولكن إن كان هذا التراث يتعارض مع العقل والمنطق وقبل ذلك تعاليم ديننا فماذا يكون الموقف؟!

أعلم أن كلامي هذا لن يعجب الكثيرين من "الموالدية" ولكنها كلمة أبرئ بها ذمتي أمام الله ...اللهم قد بلغت اللهم فاشهد.

تعليقات

‏قال bussy
انا في حياتي عمري ما شفت مولد صراحة لكن قريت شوية عنها وعن الحركات الي بيعملها مرتاديها بيقولو والله اعلم ان الحركات دي بتشبه الحركات الي بيعملها لاعبي اليوجا بغض النظر ع انها حركات ثابته لكنها بتدخل الجسم في حاله بتشبه الغيبوبه والغياب عن الوعي او تناول المخدرات... ويقال برضه انها بدت في العصر الفاطمي ويقال برضه ان الحاله دي بتشبه الحاله الي كان بيدخل فيها المتصوفين زمان

ميرسي على الموضوع
‏قال bussy
انا في حياتي عمري ما شفت مولد صراحة لكن قريت شوية عنها وعن الحركات الي بيعملها مرتاديها بيقولو والله اعلم ان الحركات دي بتشبه الحركات الي بيعملها لاعبي اليوجا بغض النظر ع انها حركات ثابته لكنها بتدخل الجسم في حاله بتشبه الغيبوبه والغياب عن الوعي او تناول المخدرات... ويقال برضه انها بدت في العصر الفاطمي ويقال برضه ان الحاله دي بتشبه الحاله الي كان بيدخل فيها المتصوفين زمان

ميرسي على الموضوع
‏قال شوارعي
طرق العبادة والذكر معروفة ومذكورة في السنة النبوية ومش محتاجين أبدأ الموالد وما هو على غرارها للتعبد أو الاحتفال وبجد الموضوع محتاجة وقفة جادة من الجهات المعنية
‏قال kk
اكيد انا مش مع الحاجات دي لكن انا بس حبيت اوضح الحاجات دي كان اصلها ايه.... واعتقد ان الدولة من فترة حاولت انها تلغي احتفالات الطرق الصوفية بدعوي منع انتشار انفلونزا الخنازير الدنيا قامت على الحكومة واتقال ان ده ضد الحريات وان مصر مش فيها حرية دينية والموضوع كان هيتصعد لحقوق الانسان وطبعا معروف ان الحاجات دي وراها اشخاص اكبر من الجمعيات دي
‏قال شوارعي
في البداية شكراً لمرورك الكريم في مدونتي وتعليقي على الموضوع، وأنا أفهم كلامك جيداً لكن الأسباب الدينية لمنع الموالد هي واحد من مجموعة أسباب أخرى مثل الأسباب الأمنية والصحية والخلقية وخلافه.
ولكن ما باليد حيلة...
‏قال amr awwad
اولا طرح جميل
ثانيا الموضوع ده لم يكن له اى اصول حتى القرن الثالث الهجرى
ولم يذكر فى السنه او كتب السلف
على العموم ربنا يهديهم لان الوضع مؤذى جدا ويشوه صورة الاسلام بكل المقاييس
‏قال شوارعي
ليس بيدنا إلى أن نقول لا في وجه ما وهو غير مستقيم في حياتنا حتى وإن لم يسمعنا الأخرون...

نورت مدونتي بمرورك وتعليقك
‏قال Tittle-Tattle…
أحييك فعلاً على عرض هذا الموضوع المهمل للأسف لا أدري لماذا .. ويؤسفني غياب رجال الأزهر عن هذا المشهد الغير عقلاني بالمره .. لقد زرت أحد الوالد ذات مره فلم أجد فيها الا المتجاره بعقول الناس وعواطفهم .. وأستنزاف أموالهم للأسف ..
أتمنى أن يتبى أحد الشيوخ هذا الموضوع لما له من تأثير كبير على عقول البسطاء ممن يشكلون نسبه كبيره من المجتمع ..
وشكراً ..
‏قال شوارعي
أولاً شكرا على تعليقك ومشاركتك...
في رأيي أن المشكلة تكمن في أن الموروث المتراكم من العادات والتقاليد في مصر والعالم العربي بشكل عام لم تجد من ينقيها بشكل كامل ومتواصل من هذه الشوائب والظواهر الغير حضارية أو المقبولة شرعاً

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

كيف تتحدث الإنجليزية بطلاقة؟ How to speak fluent English

الحقيقة أن هذا السؤال سمعته كثيراً، وربما لا يعرف الكثيرين أنني خريج أحد الكليات المتخصصة في علوم اللغة الإنجليزية، وهي كلية الأداب، وأكثر من مرة يطلب مني بعض الأصدقاء والزملاء مساعدتهم في تحسين لغتهم الإنجليزي، وكيفية القدرة على التعبير عن أفكارهم بإنجليزية صحيحة، كل هذا كان دوماً يجعلني أفكر في تأليف كتاب يهتم بشرح قواعد اللغة الإنجليزية بشكل مبسط وسلس، وحتى يحدث هذا فسوف أبدأ بإذن الله في تقديم بعض الدروس والشروح في اللغة الإنجليزية وقواعدها هنا في هذه المدونة لعلها تكون بذرة للكتاب الذي أحلم به.

كيف تتحدث الإنجليزية بطلاقة؟
?HOW TO SPEAK FLUENT ENGLISH

تعتبر اللغة الإنجليزية مشكلة للكثيرين و يراها البعض عقبة في طريق نجاحهم. والحقيقة أن اللغة الإنجليزية، مثلها في ذلك مثل أي لغة أخرى، عبارة عن مجموعة من الحروف إذا تم وضعها بجوار بعضها البعض بالطريقة الصحيحة تشكل كلمات، و الكلمات بدورها عندما توضع بجوار بعضها بالشكل المناسب تشكل لنا جمل مفهومة، و في النهاية بربط تلك الجمل ببعضها البعض بالروابط المناسبة وبالأسلوب الصحيح، نستطيع أن نتحدث جمل باللغة الإنجليزية يفهمها من حولنا و بالطبع نستط…

فدعا ربه أنى مغلوب فانتصر...

يارب...
يارب...
يارب...

المرايا المكسورة...

هل هذا أنا؟!
أهذا حقاً وجهي؟!
أهذه هي قسماتي التي أحفظها عن ظهر قلب؟!

جاءه الجواب من داخله...من ذلك الركن البعيد المظلم في عقله...فكان الصوت غريباً وكأنه يخرج من عمق بئر سحيق...
"نعم هذا أنت"
ولكن ماذا حل بوجهي؟!
ما الذي جعلني لا أعرفني وأنظر إلي وكانني شخص آخر؟
هل من المعقول ما يحدث؟!
العين ليست في مكانها الصحيح وأصبح بها خطوط كثيرة!
وأين عيني الآخرى؟! أين ذهبت؟! لماذا ليست في مكانها؟!
إزداد هلعاً وتعالت حيرته وهو يتابع النظر مندهشاً...

يا الله حتى الأنف صار به قطع طولي وكأنه انقسم اثنين!
والفم أصبحت الشفتان مشققتان على نحو عجيب!

و...
ولكن مهلاً...
هذا قطعاً ليس أنا...
تحسس وجهه بحركة لاإرادية ليجد عينيه في مكانهما...
والأنف سليم والفم على حاله...

إنها المرآة...
المرآة مكسورة وتناثرت أجزائها في أرجاء الغرفة بعد أن سقطت من يده...
ولكن...
لماذا حدث هذا؟
لماذا صدقت المرآة؟
لماذا خدعتني وجعلتني أصدق أني كذلك؟!

ليست المرآة هي السبب...
إنه أنا!
إنه أنا من أراني هكذا!
أنا من أراني مشوه...
أنا من أراني قبيح...
أنا من أراني عاجز ...بائس لا أقدر على شيء أو إحداث تغيير فيما حولي!
أنا من رسم لي الخط والبرواز وربطني…