التخطي إلى المحتوى الرئيسي

المشاركات

أكتب اليوم هنا لحاجتي لذلك ليس أكثر..

آخر المشاركات

احكي يا شهريار | الحلقة الثانية - الموسم الأول : الاختلاف

احكي يا شهريار | الحلقة الأولى - الموسم الأول : بداية الحكاية

معادلة غير مفهومة

معادلة غير مفهومة..  شيء يسمى إعلامي متلمع يكون عقده ملايين في السنة يخاطب ناس غلابة مش لاقيه تاكل ويطالبهم بالصبر على الغلاء والغم والمرار الطافح.. وبعدين يصدقوه ويصعبوا شفايفهم ويمسكوا دموعهم.. يا عالم يا هووو هل تعتقدوا البيه فعلاً حاسس بمشاكلكم ولا بيقضي الشهر يحسب هيمشي إزاي ولا ملخوم في جمعيات علشان يقبض له كام الف بعد سنة عذاب... هل حاسس بغلو الاسعار ومش لاقي الدواء...  هل بيحلم باللحمة والكباب ذيكم.. هل بيعاني في المواصلات.. هل بيتعالج في مستشفى حكومي تجيب المرض بدل العلاج.. عياله مخنوقين في فصول ذي علب السردين... هل وهل وهل.. وأكيد الإجابات كلها لا... طيب بتصدقوه ليه وإزاي وبأي منطق تثقوا فيه هو واللي ذيه؟!! نفسي حد عاقل يفهمني المعادلة الهباب دي..!!!

من جديد.. كيلو اللحمة وحلم السفر لإيطاليا!

هذا المقال سبق أن نشرته بنفس الإسم "كيلو اللحمة وحلم السفر لإيطاليا!" في واقعة شبيهة لكنها أقل
فداحة، يومها غرق ثلاثة من شباب مصر أحدهم يبلغ من العمر 16 عام وفي الصف الثالث الإعدادي .. وذلك في محاولتهم الهروب من المستقبل المظلم وقهر المعيشة.. المقال الذي وجد مكان له حينها على الصفحة الأولى لجريدة الشروق، أعاود نشره اليوم من جديد رغم الفارق المروع بين الحالتين من حيث عدد الضحايا والظروف التي تمر به البلاد..

رحمهم الله.. شباب ضاقت بهم السبل حتى لم يجدوا إلا محاولة الفرار مهما كانت المخاطر ثم يأتي من يتنطع اليوم ويصفهم بالحماقة والغباء وحتى من تم إنقاذهم، تتم معاملتهم وكأنهم مجرمين وليسوا ضحايا لواقع يزداد قتامة يوم بعد يوم ولا نعلم إلى أين المصير.. اللهم ارحمهم وارزق أهلم الصبر الثبات..

نص المقال المنشور بتاريخ 1 إبريل 2010

غميضة الجاموسة..

لا شك أن علوم الإدارة والقيادة تعد من العلوم الأساسية والمهارات التي لا غنى في مختلف الأعمال
والقطاعات، وهناك الكثير من النظريات والكتب والمحاضرات التي تتبارى فيما بينها في كيفية إدارة فرق العمل والطاقة البشرية في الصورة المثلى بهدف تحقيق أفضل عائد ممكن..

وعلى اختلاف النظريات والمناهج المختلفة في الإدارة يبقى هناك منهج عبقري وبسيط في ذات الوقت يضمن تحقيق الهدف دون جهد كبير من القائد ألا وهو ما يمكن تستميته استراتيجية غميضة الجاموسة!

إديني عقلك وإمشي حافي!

حسبنا الله ونعم الوكيل في كل من يستحل الدماء ويقتل الأبرياء في كل مكان.. ورحم الله كل شهداء الوطن وصبر ذويهم..
تخيلوا.. ميكروباص عادي خالص .. بداخله ناس لابسة مدني.. عادي خالص... وماشي وسط ميكروباصات شبيهة.. عادية خالص... في شارع عادي خالص..